منوعات

اسباب الإفراط في تناول الطعام.. علماء يوضحون



افترض باحثون أمريكيون من جامعة ييل أن عادة الإفراط في تناول الطعام تنشأ من تناول طعام يجمع بين الدهون والكربوهيدرات، وهذا المزيج من المكونات الغذائية له تأثير محدد على الدماغ.

 

لماذا يعاني الكثير من الأشخاص من السمنة ويستمرون في تناول الطعام حتى دون الشعور بالجوع؟

 يعتقد علماء من جامعة ييل أن مثل هذا “الجشع” في تذوق الطعام لدى الشخص يحركه المخطط والمهاد – وهي مناطق في الدماغ يتم تحفيزها عن طريق استهلاك خليط من الدهون والكربوهيدرات.

 

وشارك الباحثون رأيهم في أن تناول مثل هذه الأطعمة يخرج الدماغ من حالته المعتادة ويجعله “يكافئ” الجسم أكثر مما يفعل بعد تناول وجبات تتكون فقط من الدهون أو الكربوهيدرات.

 

وتشير هذه النتائج إلى أن الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون والكربوهيدرات تؤثر على الدماغ بطرق لا يستطيع أي طعام آخر القيام بها وهكذا، خلال التجربة (التي شارك فيها 206 متطوعا)، فضل الناس الأطعمة “المختلطة” التي تحتوي على الكربوهيدرات والدهون، على الرغم من تفضيلاتهم (في البداية، تم سؤال الأشخاص عما يحبونه أكثر).

 



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى