وفاة صيدلى أثناء تأدية عمله بالشرقية ومديرية الصحة تنعيه



شيع أهالى قرية بنى أيوب التابعة لمركز أبو حماد بالشرقية، جنازة صيدلي شاب توفى أثناء تأدية عمله بإدارة التموين الدوائي.


 


وسيطرت حالة من الحزن على العاملين بمديرية الصحة بالشرقية، لوفاة الدكتور محمد صبري صيدلي عن عمر 32 سنة، إثر تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة، حيث تحولت صفحات فيس بوك إلى سرداق عزاء وتبادل برقيات العزاء والرثاء الفقيد التي تناولت صفاته الحميدة.


 


وتصادف أن آخر منشور للصيدلي الراحل قبل وفاته بـ48 ساعة، هو مقطع فيديو من صديق له مقيم بالسعودية، يدعو له من داخل الحرم بأن يرزقة الله الجنة ويدخلها بغير حساب ويبارك في ذريته، حيث تداول أصدقاؤه مقطع الفيديو بأنه تنبأ برحيله، خاصة أنه قبلها بأسابيع نشر صورة مناصفة لوالده الذى رحل في عمر الشباب أيضا وفي نفس التاريخ.


 


وأصدرت مديرية الصحة بيانا نعت فيه الصيدلي الشاب جاء فيه: “بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، وبمزيد من الحزن والأسى، يتقدم الدكتور هشام شوقي مسعود، وكيل وزارة الصحة بالشرقية، وجميع العاملين بمديرية الشئون الصحية بالشرقية، بخالص العزاء في وفاة المغفور له بإذن الله تعالى الدكتور محمد صبري، صيدلي بإدارة التموين الطبي بالمديرية، والذي وافته المنية صباح اليوم الخميس أثناء تأدية عمله بمخزن التموين الطبي بالصيادين بمدينة الزقازيق، وذلك عن عمر يناهز 32 عاماً، سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وغفرانه ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا اليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى