Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
منوعات

شعبة مواد البناء تكشف كواليس انخفاض أسعار الحديد (فيديو)



قال أحمد الزينى رئيس شعبة مواد البناء باتحاد الغرف التجارية، إن متوسط سعر الحديد من 39 إلى 46 ألف جنيه، أي انخفض أكثر من 10 آلاف جنيه من وقت تحرير سعر الصرف، موضحا أن انخفاض الأسعار يرجع لانخفاض سعر الدولار، وتوفير الدولار في البنك للمصانع.

وأوضح رئيس شعبة مواد البناء باتحاد الغرف التجارية خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “التاسعة”، عبر القناة الأولى المصرية، مع الإعلامى يوسف الحسينى، سعر الحديد قبل التعويم وصل إلى 53 وتعدى 55 ألف جنيه، في شهري يناير وفبراير، ووصل للمستهلك بـ60 ألف جنيه، موضحا أن سعر الحديد وصل إلى المستهلك من 39 إلى 46 ألف جنيه، ومعظم مصنعي الحديد خفضوا أسعارهم 37 إلى 40 ألف أرض المصنع ويصل المستهلك من 40 إلى 42 ألف جنيه.

نحتاج استقرار سعر الصرف وتوفير العملة للمصانع

ولفت إلى أن هناك تنافسا في صناعة الحديد، موضحا أننا كنا نستورد حديد تسليح وأسمنت منتج نهائي، ولكن اليوم أصبحنا مصدرين للأسمنت، والحكومة تدعم 80% من النقل البحري للمصدر لإفريقيا، وكذلك الحديد تصدره بعض المصانع الكبيرة، ونحتاج استقرار سعر الصرف وتوفير العملة للمصانع.

و انخفض خام الحديد إلى أدنى مستوى له خلال 10 أشهر، حيث واجهت مادة صناعة الصلب ضربة مزدوجة من نشاط البناء الصيني الضعيف وزيادة متجددة في العرض.

وتراجعت العقود الآجلة في سنغافورة إلى أقل من 100 دولار للطن في وقت مبكر من يوم الاثنين، متراجعة بنسبة 4% تقريباً. ولا تزال أزمة العقارات المستمرة منذ سنوات في الصين تعيث فسادا في الطلب، في حين يؤدي ارتفاع التوافر إلى تفاقم الضغوط على الأسعار.

وقال العضو المنتدب لشركة Navigate Commodities Pte، أتيلا ويدنيل، لوكالة “بلومبرغ”: “إن التحرك في خام الحديد هذا الصباح يمثل عودة إلى الأساسيات”. وأضاف أن انتعاش شحنات المواد الخام من أستراليا من المرجح أن يؤدي إلى تضخم المخزونات في الموانئ الصينية.

لقد ارتبط خام الحديد بشكل وثيق بالتقلبات في صناعة العقارات الصينية على مدى العقدين الماضيين. وانخفضت العقود الآجلة في سنغافورة الآن بنحو 30% هذا العام.

وتتزامن خيبة الأمل بشأن الطلب على الصلب مع فترة من العرض الوفير نسبيا، مما يزيد من الضغوط على الأسعار. وشهدت أستراليا، أكبر دولة مصدرة للحديد، ارتفاعا في الصادرات في الأسبوع المنتهي في 15 مارس – أحدث البيانات المتوفرة عنه. وتعد المخزونات الموجودة في الموانئ الصينية هي الأكبر منذ أكثر من عام بنحو 142 مليون طن.

 

وتم تداول خام الحديد في سنغافورة بما يزيد قليلاً عن 97 دولاراً للطن بحلول الساعة 11:26 صباحاً. كما انخفضت العقود الآجلة لخام الحديد في داليان لشهر سبتمبر يوم الاثنين، مما أضاف إلى انخفاض بنسبة 8.5% الأسبوع الماضي. انخفضت العقود الآجلة لحديد التسليح – القضبان المعدنية الأساسية المستخدمة في البناء – إلى أدنى مستوى لها منذ أربع سنوات تقريباً.

هناك القليل من الدلائل التي تشير إلى حدوث تحول ملموس في صناعة العقارات في الصين. انخفضت قيمة مبيعات المنازل الجديدة من أكبر 100 شركة عقارية بنحو 46% في مارس مقارنة بالعام السابق.

وحذرت جمعية الحديد والصلب الصينية الأسبوع الماضي من أن تراجع قطاع العقارات والبنية التحتية الضعيفة نسبياً يؤخران انتعاش الطلب على الصلب. وانخفض مؤشر مديري المشتريات في صناعة الصلب لشهر مارس إلى 44.2 – وهي أدنى قراءة له منذ مايو من العام الماضي.

 



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى