السجن المشدد للمتهمين بقتل شخص لخلاف على أجرة التاكسى بالفيوم




أصدرت محكمة جنايات الفيوم، فى جلستها المنعقدة، اليوم الأربعاء، برئاسة المستشار إيهاب جمال محمد عبد الحكيم، وعضوية المستشارين خالد محمد عبد السلام، ومحمد محمد الحلوانى، ومحمد أسامة الصاوى، ووكيل نيابة، حاتم مجدى عبد الله، وأمانة سر محمد عبد البصير، وسكرتارية تنفيذ صالح كيلانى حكمها على المتهمين بإنهاء حياة شخص لخلاف على أجرة التاكسى، وجاء الحكم بمعاقبة المتهم “وليد خ أ ” بالسجن المشدد 7 سنوات وألزمته المصاريف الجنائية، وبمعاقبة كلًا من: “محمد م ع ” و”أحمد م ع ” و”أحمد ص” و”عمرو ف” و”هشام م” بالسجن المشدد 3 سنوات وألزمتهم المصاريف الجنائية، كما قررت هيئة المحكمة ببراءة كلًا من: “ذياد ايمن”، و”رفعت سيد”، و”هادى خميس”. وعلى عطا”.


 


تعود بداية الواقعة، إلى الأول من فبراير من العام المنقضى، عندما تلقى، العميد حسن ابو عقرب، مأمور قسم شرطة ثان الفيوم، بلاغًا جاء مفاده، نشوب مشاجرة بين الأهالى داخل منطقة الصيفيه بدائرة القسم استخدم فيه الأسلحة النارية وتم تبادل إطلاق النار.


 


وانتقلت قوة من الشرطة وسيارات الإسعاف، إلى مكان الحادث، وبالفحص تبين، ووجود جثة ومصابين، وكشفت وقتها المعاينة الأولية، أن الجثة لشخص يدعى “محمود فتحي”، 37 سنة، وأن سبب الوفاة طلق نارى، ونقلت سيارة الإسعاف الجثة إلى مشرحة مستشفى الفيوم العام تحت تصرف الجهات المختصة، وتم نقل المصابين إلى المستشفى لعمل الفحوصات الطبية اللازمة وتلقى العلاج اللازم وحررت الجهات الأمنية المحضر اللازم بالواقعة واخطرت النيابة العامة التى تولت التحقيق.


 


وأجرت النيابة العامة التحقيقات، وأمرت بحبس أفراد المشاجرة 4 أيام على ذمة التحقيق، كما أمرت بعرضهم على مصلحة الطب الشرعى لإجراء تحليل المخدرات، كما استدعت أسرة المجنى عليه وشهود العيان لسماع أقوالهم حول الواقعة.


 


وأحالت النيابة العامة المتهمين إلى محكمة جنايات الفيوم، بالتهم المنسوبة إليهم والتى جاءت بالقتل وإحراز أسلحة نارية دون ترخيص وأيضًا أسلحة بيضاء.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى